fbpx

click for source www.x-video.center
http://motphim.cc
fsiblog hot latin tgirl jhenifer dalbosco gets it hard.

الخطوة الاولى فى التعافى من المخدرات‎

0 1٬464

الخطوة الأولى
تعتبر نقطة البداية أول كل شيء وكذلك هو الحال بالنسبة لخطوات التعافي من الإدمان على المخدرات. فالخطوة الأولى هي بداية عملية التعافي. وبما أن هذه العملية تبدأ من هذه الخطوة بالذات فإنه ليس بإمكاننا المضي أكثر قدما ما لم ننجز الخطوة الأولى بكاملها.

فبعض أعضاء زمالة المدمنين المجهولين يشقون طريقهم نحو التعافي من خلال الخطوة الأولى عن طريق الحدس والبديهة. وبعضهم الآخر يختار الخطوة الأولى بطريقة أكثر عملية. أما الأسباب التي تدفعنا للعمل من خلال هذه الخطوة فهي تختلف باختلاف حالة الشخص المدمن. فمن الممكن أن نكون حديثي العهد بالإدمان وعلى وشك التعافي إنما ما زلنا في مرحلة الصراع أو في معركة استنزاف مع المخدرات. ومن الممكن أن نكون أيضا قريبين من التعافي .. أي في مرحلة بدء الامتناع عن تناول المخدرات إنما اكتشفنا بأن مرضنا قد أصبح يؤثر على حياتنا من نواحي أخرى، ويدفعنا لمواجهة ضعفنا وعدم القدرة على التحكم في حياتنا والعودة بحياتنا إلى ما كانت عليه قبل الإدمان. وحيث أن الإدمان لا يحدث نتيجة لأي زيادة في الألم فإنه يمكننا المضي قدما نحو التعافي بالتدريج من خطوة إلى خطوة كما تم الإدمان بالتدريج ولا يمكن أن يحدث التعافي فيما لو تجاوزنا الخطوة الأولى إلى الخطوة التالية في عملية التعافي.

بعضنا يجد منفذا للشعور بالراحة عندما يدرك بأن مرض الإدمان هو الذي أوصله إلى الهاوية وليس عيبا أخلاقيا أدى به إلى هذا الموصول. والبعض الآخر لا يهتم مطلقا بطبيعة السبب الذي أوصله إلى الإدمان.

ومهما كانت الحالة، فإنه قد حان الوقت لنتخذ إجراء ما عمليا من أجل التعافي وذلك بالانخراط في عمل واقعي وملموس يساعدنا على التخلص من إدماننا أيا كان نوعه ومهما كانت درجة المرحلة التي وصلنا إليها. وأملنا في هذا هو تعميم مبدأ الخطوة الأولى على مستوى العالم من أجل تعميق مفهوم الاستسلام لهذه الطريقة ومبادئ قبولها والرغبة في العمل من أجل تحقيق شرف ونزاهة الإنسان ووعيه لمسألة جوهرية من أجل تحقيق ذاتنا.

ففي بادئ الأمر يجب علينا أن نصل إلى نقطة الاستسلام لهذا الفكرة وهناك عدة طرق من أجل القيام بهذا الأمر. فبعضنا يعتبر أن الطريق الذي نسلكه للوصول إلى الخطوة الأولى كان أكثر من كاف لإقناعنا بأن الاستسلام غير المشروط كان خيارنا الوحيد لذلك. والبعض الآخر منا يبدأ هذه العملية على الرغم من عدم اقتناع معظمنا بأننا مدمنون أو أننا فعلا وصلنا إلى نقطة الهاوية. وعندما نعمل على اتباع الخطوة الأولى نكون قد أدركنا فعلا أننا مدمنون وأننا وصلنا إلى الهاوية ويجب علينا الاستسلام لهذه الخطوة والعمل بها.

وقبل أن نبدأ العمل بالخطوة الأولى يجب علينا الامتناع كليا عما نتناوله. فإذا كنا أعضاء جدد في برنامج زمالة المدمنين المجهولين فإن خطوتنا الأولى تكون بالنظر إلى آثار الإدمان على المخدرات على حياتنا وكيف علينا العمل من أجل العودة إلى ما كنا عليه قبل الإدمان. وإذا كنا في الأصل ممتنعين عن الإدمان وكانت خطوتنا الأولى هي كيفية التغلب على ضعفنا تجاه سلوك ما أفقدنا السيطرة على أنفسنا فإننا في بادئ الأمر هنا يجب أن نعمل على إيجاد طريقة لوقف ذلك السلوك وبذلك يكون استسلامنا بعيدا عن أي سلوك شاذ يمكن أن نرتكبه.

مرض الإدمان :

إن السبب الذي يجعلنا مدمنين هو مرض الإدمان نفسه وليست العقاقير أو المخدرات ولا حتى سلوكنا في الحياة. هناك شيء ما في داخلنا يجعلنا غير قادرين على التحكم بطريقة استعمالنا للعقاقير. وهذا الشيء نفسه يجعلنا عرضة للخضوع والاستسلام لها ويولد داخلنا دافعا لا يقاوم نحو أنواع أخرى من أنماط الحياة. فكيف يمكننا إبلاغ من حولنا عن حالتنا عندما يتمكن منا هذا المرض ؟ يجب أن يحدث هذا عندما نقع في شرك روتين الحياة الباعث على الهواجس والملل ونصبح داخل دوامة لا تنتهي تقودنا إلى الانحلال الأخلاقي والبدني والعقلي والعاطفي.

  • ما الذي يعنيه مرض الإدمان بالنسبة لي ؟
  •  هل كان مرضي نشطا في الفترة الأخيرة ؟ وبأي طريقة ؟
  •  كيف يكون شكلي عندما أكون راضخا لشيء ما ؟ هل أفكر بطريقة محددة ؟ صفها
  •  عندما تخطر لي فكرة ما فهل أعمل على تحقيقها فورا دون اعتبار للعواقب ؟ بأي طرق أخرى أتصرف عندما أكون مكرها ؟
  • كيف يؤثر الجزء المركزي من مرضي على حياتي وعلى حياة من حولي ؟
  •  كيف أثر علي المرض من النواحي الجسدية والعقلية والنفسية والعاطفية ؟
  • يمكن لمرض الإدمان الذي نعاني منه أن يظهر بعدة طرق. وعندما نأتي إلى برنامج زمالة المدمنين المجهولين فستكون مشكلتنا بالطبع هي المخدرات والعقاقير. وبعدئذ يمكننا أن نكتشف أن الإدمان دمار لحياتنا يحدث بعدة طرق
  •  فما هي الطريقة المحددة التي ظهر فيها مرضي على الإدمان في الفترة الأخيرة ؟
  • · هل كنت مستسلما لشخص أو مكان أو شيء ما ؟ إذا كان الأمر كذلك، فكيف أثر ذلك على علاقاتي مع الآخرين ؟ وكيف أثر علي ذلك الاستسلام من الناحية العقلية والجسدية والنفسية والعاطفية ؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

sex
sex tube
po hub

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد